تسجيل دخول I مستخدم جديد

المهارات في السيرة الذاتية

المهارات في السيرة الذاتية

من أجل ممارسة حياته المهنية أو الاجتماعية بطريقة منتظمة وسلسة، يجب أن يمتلك الشخص مهارات التعامل مع الآخرين وهي سمات مهمة للغاية. تُعرف القدرات اللازمة للتواصل والتعاون بشكل فعال مع كل الأفراد بمهارات التعامل مع الآخرين.

التواصل اللفظي وغير اللفظي هو سمات الأشخاص ذوي المهارات الشخصية العالية؛ لأنها ضرورية للنجاح. حتى بالنسبة للمهن التي يبدو أنها تفضل الشخصيات الانطوائية وأساليب العمل الفردية، ما زلت بحاجة إلى أن تكون قادرًا على التواصل والتعاون مع فريقك هذا لأن العديد من المهن تنطوي على مشاركة متكررة مع أشخاص آخرين.

لذلك سنتحدث في هذا المقال عن المهارات في السيرة الذاتية وسنعرض لكم فقرات بعناوين: المهارات الشخصية في السيرة الذاتية، ماذا أكتب في خانة المهارات في السيرة الذاتية، المهارات الوظيفية في السيرة الذاتية، المهارات التقنية في السيرة الذاتية، المهارات في السيرة الذاتية بالإنجليزي.

إذا كنت بحاجة إلى مزيد من المعلومات والإرشادات، فلا تتردد في الاتصال بنا عبر Whats App على الرقم: +96877217771

المهارات الشخصية في السيرة الذاتية

تعد المهارات في السيرة الذاتية مهمة جدًا لمديري التوظيف والموارد البشرية، وبالتالي يجب ذكرها بوضوح وكفاءة إذا كنت ترغب في الحصول على الوظيفة.

أمثلة على كتابة المهارات في السيرة الذاتية:

تقييم البيانات:

تريد الشركات خبراء يمكنهم جمع وتقييم البيانات الفنية لمجموعة متنوعة من أصحاب المصلحة. في هذا المجال، قد تتراوح المواهب الصعبة من الفهم القوي لنظرية قاعدة البيانات العلائقية والممارسة إلى القدرات اللفظية والكتابية القوية.

أمن البيانات:

يجب على أي شركة تتعامل مع معلومات المستهلك الخاصة أو الحساسة إعطاء الأولوية للأمن السيبراني. اعتمادًا على الوظيفة والمجال، قد تكون هناك حاجة إلى مواهب مختلفة.

تخطيط مورد المؤسسة:

سيرغب خبراء نظام تخطيط موارد المؤسسات في مناقشة مواهبهم في الترميز وقدرات إدارة المشاريع لأن أنظمة تخطيط موارد المؤسسات تساعد الشركات في تشغيل مؤسساتها وتكملة الوظائف وهنا تكمن أهمية كتابة المهارات في السيرة الذاتية.

موارد الموظفين:

يتم استخدام متخصصي الموارد البشرية من قبل الشركات لإجراء المقابلات واختيار فرص العمل ودعم الموظفين الجدد، وإنشاء استراتيجيات الاحتفاظ بهم. قد يقوم هؤلاء الخبراء أيضًا بإدارة بناء الفريق وتنظيم برامج التدريب وبدء المبادرات وإشراك الموظفين.

التنوع اللغوي من المهارات في السيرة الذاتية:

تزداد القيمة التي قد تضيفها إلى صاحب العمل كلما تقدمت في خدمة المزيد من العملاء؛ اللغات الثانية المطلوبة تعتمد على مجال عملك. تعد الطلاقة في لغة أخرى ميزة مهمة يجب ذكرها عند التقدم لوظيفة، حتى لو لم تتضمن التواصل مع عملاء من بلدان أخرى.

إدارة العمل:

أثناء الاعتماد على الأشخاص في تصميم الأنظمة وإدارتها، قد توفر الشركات التكاليف وتزيد الدقة من خلال السماح للبرامج الذكية والذكاء الاصطناعي بتولي الأنشطة الروتينية. قد يجدك أصحاب العمل أكثر جاذبية إذا سلطت الضوء على خبرتك المهنية في هذا المجال أو إذا أكملت أحد برامج الشهادات المختلفة.

تقنيات البحث من المهارات في السيرة الذاتية:

يجب على المرشحين الباحثين عن وظائف أن يكونوا بارعين في استخدام أدوات وإجراءات البحث المناسبة، وفقًا لأصحاب العمل. يمكنك سرد قدرتك على إجراء بحث متعمق حول سيرتك الذاتية ولمساعدة أصحاب المصلحة في إيجاد حل، يجب أن تكون خبير في إجراء المقابلات والتخطيط والجدولة وتقييم وتفسير البيانات التي تم الحصول عليها.

التسويق عبر محركات البحث:

في كل عمل يرتبط بالإنترنت، من الكتاب والمحررين إلى الدعاة والمتخصصين في الموارد البشرية، يعد تحسين محركات البحث والتسويق عبر محركات البحث من المكونات الأساسية.

بالنسبة إلى تحسين محركات البحث (SEO) واستئناف التسويق عبر محرك البحث، يمكن أن تتضمن المهارات الصعبة اللازمة المعرفة العملية أو الخبرة باستخدام Google Analytics كأدوات لتطوير المحتوى وتحسين الكلمات الرئيسية وتحليل البيانات.

قدرات الكتابة:

قبل كتابة المهارات في السيرة الذاتية يجب أن تمتلك هذه المهارة وخاصة إذا كنت تريد العمل في هذا المجال حيث يجب أن يكون جميع الموظفين والمتخصصين في إدخال البيانات والموظفين الإداريين قادرين على الكتابة بسرعة وبدقة. قم بزيارة أحد اختبارات الكتابة العديدة عبر الإنترنت مجانًا لتقييم سرعتك ودقتك.

ماذا اكتب في خانة المهارات في السيرة الذاتية

اختيار أعظم القدرات الشخصية لتضمينها في سيرتك الذاتية هو إجراء يستدعي بعض التركيز والذكاء في الوصف، لأنه يساعد في توضيح الشخصية ويزيد من قيمتها أمام أصحاب العمل.

قد يسعى أصحاب العمل للحصول على كل من القدرات الناعمة والصلبة، كما هو موضح في الأمثلة التالية:

القدرة على الاستماع النشط:

تُعرف القدرة على التركيز الكامل على المتحدث وسماع رسالته وفهم الحقائق والإجابة بتمعن، بالاستماع الفعال. ينقل المستمعون النشطون اهتمامهم بالمتحدث من خلال الإشارات اللفظية وغير اللفظية. يمكن لتقنيات الاستماع النشط أن توضح لزملائك في العمل أنك مهتم بالمهمة أو المشروع المطروح وهي تعد إحدى المهارات في السيرة الذاتية وتتمثل في:

  • طرح استفسارات.
  • تدوين ملاحظة.
  • الدقة.
  • التواصل مع التعبير غير اللفظي.

القدرة على الاتصال:

تُعرف المواهب التي تستخدمها عند تقديم أشكال مختلفة من المعلومات وتلقيها بمهارات الاتصال. تشمل الأمثلة التعبير عن الأفكار أو العواطف أو ما يحدث في بيئتك والمكونات الأربعة الرئيسية للتواصل هي الاستماع والتحدث والملاحظة والتعاطف. تتطلب كل مهنة وعمل اتصالات فعالة، بغض النظر عن الدرجة وتشمل مهارات الاتصال كإحدى المهارات في السيرة الذاتية:

  • الاستماع النشط.
  • النقد البناء.
  • التفاعل مع الآخرين.
  • البلاغة.
  • المراسلات مكتوبة.

المهارات الوظيفية في السيرة الذاتية

مهارات التعامل مع الآخرين:

عند التفاعل والتواصل مع الناس، فإنك تعتمد على مهاراتك في التعامل مع الآخرين وهي تشمل مجموعة من الظروف التي تتطلب التعاون. من أجل حل المشكلات بشكل فعال وقيادة الفريق والتعاون مع الآخرين، تعد مهارات التعامل مع الآخرين أمرًا بالغ الأهمية وتعد إحدى المهارات في السيرة الذاتية.

أنواع مهارات التعامل مع الآخرين:

تؤثر العديد من مهارات التعامل مع الآخرين على مكانة المتقدم للوظيفة وقيمته داخل المنظمة وكذلك أمام أصحاب العمل ومنها:

التواصل:

ستحتاج إلى أن تكون قادرًا على التواصل مع الآخرين صوتيًّا وكتابيًّا، وهي واحدة من أهم المواهب لأي مهنة سواء كنت تعمل في مجال تكنولوجيا المعلومات أو خدمة العملاء أو أي مجال آخر.

تسوية المنازعات:

سواء كنت تعمل كمدير أو موظف، فربما تحتاج إلى التعامل مع الخلافات في وقت ما وقد تكون هذه النزاعات بين زميلين في العمل أو بينك وبين موظف آخر، أو حتى بين عميل وشركتك. لإيجاد حل، يجب أن تكون قادرًا على الاستماع إلى جميع الأطراف بإنصاف وتوظيف حل المشكلات بطريقة إبداعية.

إظهار التعاطف:

يعد فهم الأشخاص والتعاطف معهم من المكونات الأساسية لكونك مديرًا أو موظفًا أو زميلًا فعالًا. التعاطف هو موهبة حاسمة يمكن أن تساعدك على التوافق مع كل شخص في المكتب إذا كان العميل أو زميل العمل لديه مشكلة.

القيادة:

من الضروري امتلاك بعض الخبرة والقدرة على القيادة، حتى لو لم تكن مديرًا ويتطلب الأمر قيادة لإلهام الآخرين والارتقاء بهم مع توجيه الفريق إلى تحقيق أهداف العمل.

الاستماع:

تسير القدرة على الاستماع جنبًا إلى جنب مع التواصل الفعال يجب أن تكون قادرًا على نقل أفكارك الخاصة، ولكن عليك أيضًا أن تولي اهتمامًا وثيقًا لما يقوله الآخرون. سيشعر عملاؤك وأصحاب العمل وزملاء العمل والموظفين بالاحترام والتقدير نتيجة لذلك.

قدرات القيادة:

إحدى المهارات في السيرة الذاتية هي القيادة، والتي تستخدمها للتنسيق مع الآخرين نحو هدف مشترك وبصفتك مديرًا لمشروع، يجب أن يكون لديك القدرة على إلهام الأشخاص للوفاء بقائمة من الواجبات بشكل متكرر وفقًا لجدول زمني، بما في ذلك:

  • القدرة على التوجيه والإرشاد.
  • المرونة.
  • المخاطرة.
  • النقد البناء.
  • إدارة وقتك.

المهارات التقنية في السيرة الذاتية

الخبرة الحاسوبية:

إن امتلاك مهارات الكمبيوتر يعني أيضًا القدرة على التقاط واستخدام التكنولوجيا الجديدة. يمكنك استخدام الكمبيوتر إذا كانت لديك معرفة بالأجهزة. إن معرفة كيفية تشغيل الأجهزة وإيقافها هو كل ما تحتاج إلى القيام به، كما أن امتلاك قدرات برمجية يجعل من السهل تشغيل البرامج والتطبيقات على جهاز الكمبيوتر بشكل فعال.

قد يرى أصحاب العمل أيضًا قدرات برمجية معينة كمتطلبات للتوظيف، مثل القدرة على استخدام جداول البيانات أو لغة ترميز معينة وتندرج تحت المهارات في السيرة الذاتية:

  • معالجة الكلمات.
  • تعلم لغات الترميز.
  • إدارة الأنظمة.
  • جداول البيانات.
  • إدارة البريد الإلكتروني.

القدرات الإدارية:

إحدى المهارات في السيرة الذاتية هي المهارات الإدارية، وهي سمات شخصية تمكنك من إدارة كل من العمل والأشخاص. يدعم المدير المختص فريقًا أو مشروعًا من خلال التنظيم الجيد والتعاطف والتواصل الجيد بالإضافة إلى ذلك، يحتاج المديرون إلى أن يكونوا ماهرين في مختلف المهارات التقنية واللينة الخاصة بمجالهم.

مهارات حل المشكلات:

تُعرف القدرة على تحديد جذر المشكلة بسرعة واكتشاف حل فعال باسم قدرات حل المشكلات. سيستفيد أي منصب في أي مجال بشكل كبير من امتلاك هذه الخبرة ويعد حل المشكلات أحد أهم المهارات في السيرة الذاتية.

الإدارة الفعالة للوقت:

سيمكنك الحفاظ على التنظيم من تخصيص يوم عملك لأنشطة معينة بترتيب الأولوية مع الاستمرار في إكمال المشاريع في الوقت المحدد والحفاظ على التوازن بين العمل والحياة. عند اختيار كيفية إدارة وقتك، قد يكون الوعي الشامل بأهدافك الشخصية والتنظيمية مكانًا جيدًا للبدء.

المهارات في السيرة الذاتية بالانجليزي

كيفية تقوية مهارات التواصل:

المشاركة في ورش عمل أو الدورات:

يمكنك ممارسة تطوير مهارات التعامل مع الآخرين من خلال مجموعة متنوعة من الدورات والمحاضرات عبر الإنترنت وفي حين أن العديد منها مجانٍ، يحتاج البعض إلى الدفع.

ترقب فرص تكوين علاقات:

إذا لم يكن لديك الكثير من الفرص لممارسة مهاراتك الشخصية منذ أن تعمل من المنزل، قد تفكر في الانضمام إلى مجموعة قد تكون هذه المجموعة ذات صلة بمجال عملك مثل فريق العمل أو يمكن أن تكون مجرد مجموعة من الأشخاص الذين لديهم اهتمامات مماثلة. ضع في اعتبارك كيف يمكنك تحسين علاقاتك الاجتماعية مع الآخرين.

تقبل النقد البناء من الأصدقاء المقربين أو الزملاء:

من المفيد أن يكون لديك رأي خارجي حول مستوى قدرتك ومجالات معينة يمكنك تطويرها، من أجل تحسين مهاراتك في التعامل مع الآخرين، ابحث عن ملاحظات بناءة من الأصدقاء أو زملاء العمل الذين يمكنك الوثوق بهم.

اقرأ أيضًا: طريقة كتابة الخبرات العملية في السيرة الذاتية

في الختام.. ضع في اعتبارك القدرات الأكثر أهمية للشركة عند التقدم لشغل أي منصب وبعد ذلك، صمم سيرتك الذاتية لتسليط الضوء على المهارات التي تتناسب مع احتياجاتهم. يجب أن توضح قائمة مهارات سيرتك الذاتية لمدير التوظيف سبب كونك المرشح المثالي للوظيفة وكيف ستساهم بشكل كبير في فريقهم.

يمكنك تمييز نفسك بسرعة عن المرشحين الآخرين من خلال إدراك نوع المتقدم الذي تبحث عنه الشركة وإنشاء روابط إلى قدراتك وكل ذلك من خلال المهارات في السيرة الذاتية.

لا تتردد في الاتصال بنا للحصول على المزيد من المفاهيم والنصائح عبر تطبيق Whats App على الرقم: +96877217771

الوسوم

وظيفتك المستقبلية تبدأ بسيرة ذاتية
شارك المقالة

أبحث في مدونة كتابة

أنضم الي قائمتنا البريدية و احصل علي مقالاتك المفضلة
و تمتع بعروض و خدمات موقع و مدونة كتابة

أنضم الي قائمتنا البريدية و احصل علي مقالاتك المفضلة و تمتع بعروض و خدمات موقع و مدونة كتابة

وظيفتك المستقبلية تبدأ بسيرة ذاتية

wahtsapp